الجمهورية التونسية

المستجدات

29.01.2018

توقيع اتفاقية تعاون شراكة بين الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد و كلّية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس.

الفئة: images_defilantes

احتضن مدرج المرحوم الأستاذ عبد الفتاح عمر بكلّية العلوم القانونية والسياسية والاجتماعية بتونس، أمس الجمعة 26 جانفي 2018، الدورة الثانية من ملتقيات الحوكمة التي تنظمها الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد مع الكلّية في إطار الشراكة الإطارية الممضاة مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وذلك بحضور وزير التعليم العالي السيد سليم خلبوس والعميد شوقي الطبيب رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد والسيد نائلة بن شعبان عميدة الكلّية. ولدى افتتاحه أشغال هذه الدورة المنتظمة تحت عنوان " التقصي في ملفات الفساد و التحقيق فيها " أكد العميد شوقي الطبيب أنّ هيئته ساعية لتعميم التجربة مع كلّيات المنار وصفاقس وجندوبة مبيّنا في نفس السياق أنّ مكافحة الفساد تحتاج توحد كل الجهود ومن أهمها جهود الطلبة والباحثين والأساتذة المدرّسين في إعداد دراسات وبحوث تساعد في تشخيص وكشف مواطن الفساد وخاصة التوقي منه، تماشيا مع مقاربة الهيئة التي تعتمد على التوقي في 60% من استراتيجية عملها مردفا " هذا يحتاج إلى صبر و طول نفس ". و ذكر العميد ببنود الاتفاقية التي وقع امضائها أمس مع إدارة الكلية و التي تضمن مرافقة الهيئة و الإطار التدريسي بالكلّية جميع البحوث التي تعنى بالحوكمة الرشيدة و مكافحة الفساد و تثمينها و طباعتها و المساعدة في نشرها فضلا عن تنظيم ملتقيات و دورات تدريبية في هذا الإطار. من جانبه أكّد وزير التعليم العالي أنّ وزارته اتخذت إجراءات عملية في إطار مكافحة الفساد وتكريس مبادئ الحوكمة مشيرا إلى أن في مبادرته بتوقيع اتفاقية مع الهيئة وتفعيل بنودها ومشاركة جهود الهيئة والجهود الوطنية عموما يعكس هذا التوجه على حدّ وصفه. وأشار الوزير إلى بعض الانتقادات التي تصله في علاقة بتقاعس وزارته في مكافحة الفساد مؤكدا أن توقيعه لاتفاقيين مع الهيئة كوزير تعليم عالي ووزير تربية بالنيابة لم يبقى إمضاء شكلي، مؤكدا توخيه طرق و إجراءت عملية في تكريس الحوكمة الرشيدة و مكافحة الفساد داعيا كل منتقديه الى الاطلاع جيدا على طرق عمل الوزارة. هذا وتواصلت أشغال الدورة من خلال مداخلات حول دور المؤسسات والسلط المختصة في مكافحة الفساد أشرف على تأثيثها كل من السيد نور الدين الزوالي وكيل الرئيس الاوّل بدائرة المحاسبات وعضو اللجنة للتقصي حول الرشوة والفساد، والسيدة نعيمة بوليلة خبيرة بالهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، السيد علي قيقة قاضي مكلف بمأمورية بديوان وزير العدل والسيد عبد الحكيم اليوسفي نائب السيد وكيل الجمهورية لدى القطب القضائي الاقتصادي والمالي والأستاذ شاكر المزوغي في إدارة الحوار. يشار إلى أنّ الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد ستقوم بتوقيع اتفاقية مع مركز البحوث الاقتصادية والاجتماعية يوم 30 من الشهر الجاري لمزيد دفع الباحثين للانخراط في الجهود الوطنية المُكافحة للفساد.


تابعونا على الفايسبوك

إصدارات

التقرير النهائي للجنة تقصي الحقائق حول الرشوة والفساد

قدمت اللجنة الوطنية لتقصي الحقائق حول الفساد والرشوة، في ندوة صحفية صباح يوم الجمعة تقريرها النهائي الذي أعدته

المزيد

إتصل بالهيئة

71 شارع الطيب المهيري

1002 تونس البيلفدار، الجمهورية التونسية

الهاتف : 401 840 71 216+

الفاكس : 390 840 71 216+

البريد الإلكتروني : contact@inlucc.tn

للتبليغ عن شبهات الفساد :

plainte@inlucc.tn

2016 © الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد